Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

نستله تحتفل باليوم العالمي للمياه في الشرق الأوسط من خلال
نشاطات توعية و نشر معلومات عن بئر في الأردن
وعن دراسة للمياه الجوفية في لبنان

Back to Press releases
دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة,
Mar 25, 2018

 

تحتفل نستله الشرق الأوسط باليوم العالمي للمياه من خلال نشر معلومات حديثة عن بئر جديدٍ لمياه الشفة في الأردن، ودراسة عن المياه الجوفية في محمية أرز الشوف اللبنانية. كما تنظّم نستله نشاطات توعية سنوية في عدة دول في المنطقة، من أجل دعم الهدف الأساسي للشركة ألا وهو تحسين جودة الحياة والمساهمة في بناء مستقبل صحي أكثر.

تشمل نشاطات هذا العام التوعية المدرسية التي تهدف إلى تمكين الأفراد والعائلات للحصول على حياة صحية وسعيدة أكثر، طورت بالتعاون مع منظمة غير حكومية بإسم "بروجيكت ويت" (تعريف المدرّسين بأهمية المياه). مع نشاطات هذا العام، يصل عدد الأطفال الذين طالهم هذا البرنامج حول أهمية المياه للترطيب الصحي وكمصدر نادر في جميع أنحاء المنطقة على مدى السنوات العشر الماضية إلى أكثر من 70,000.

تم تنفيذ فعاليات لتلاميذ المدارس في البحرين والأردن ولبنان والإمارات العربية المتحدة، مما ساعد شركة نستله على الوفاء بالتزاماتها الإقليمية بـ"تعزيز الترطيب الصحي للجسم كجزءٍ من أسلوب حياة صحي" و"تنفيذ برامج التوعية حول ترطيب الجسم بين المعّلمين والأولاد وتزويدهم بفهٍم أعمق لأهمية وفوائد المياه في الترطيب الصحي للجسم".

وقال لازارو ريفديمار، نائب الرئيس ورئيس الأعمال الإقليمي لدى نستله ووترز في آسيا وأوقيانا وأفريقيا: "بحسب تقديرات الأمم المتحدة، سيصبح الطلب على المياه أعلى من العرض بنسبة 40% بحلول العام 2030، ولهذا السبب يُعتبر إطلاق مبادرات لإدارة المياه بالتعاون مع القطاع الخاص والحكومات والمنظمات غير الحكومية في كلّ مكانٍ في العالم أكثر أهمية من أي وقت مضى، لحماية مخزون المياه وزيادة نفاذ المجتمعات إلى مياه نظيفة وعذبة".

إنّ المساهمة في تطوير مجتمعات مزدهرة ومرنة حصل من خلال علاقات تعاونية، كتلك التي أُسست مع وزارة المياه والري في الأردن في العام

2017 بهدف تزويد القرويين بمياه شرب آمنة من خلال تأمين بئر جديد في قرية حسينية التي تبعد 170 كيلومتراً عن جنوب عمان. وتم حفر البئر بواسطة أحدث التقنيات لضخّ 120 متراً مكعباً من المياه في الساعة بهدف تغطية حاجة 20 ألف شخصاً لمياه نظيفة.

كما أنّ إدارة استهلاك الموارد للأجيال المستقبلية هي مبدأ أساسي لشركة نستله الشرق الأوسط، ما يتجلى في المنطقة من خلال نشاطات مختلفة كدراسة رصدٍ مُخصّصة لجبال الشوف اللبنانية، نفذتها على مدة عامين محمية الشوف المحيط الحيوي بالتعاون مع نستله ووترز. وقد كشفت نتائجها، التي أعلن عنها في عام 2017، أن التوازن الإجمالي للمياه الجوفية في المنطقة إيجابي بما يعادل 12 مليون متر مكعّب سنوياً، وأكدت الحاجة إلى إدارة أفضل للموارد المائية مما أدى إلى تأسيس لجنة لمتابعة الموضوع في المنطقة.

قامت شركة نستله منذ عام 2010 بزيادة حجم الإنتاج بأكثر من 60٪ في الشرق الأوسط. ومع استمرار الشركة في التركيز على كفاءة الموارد والاستدامة في جميع عملياتها، فقد حققت انخفاضًا بنسبة 39٪ في سحب المياه لكل طن من المنتجات.

اليوم العالمي للمياه

يشكل اليوم العالمي للمياه مناسبة عالمية وفرصة للتعلم حول القضايا ذات الصلة بالمياه، وتعليم الآخرين كيفية المبادرة لتحقيق تغيير ايجابي. كان تعيين يوم دولي للاحتفال بالمياه العذبة هو توصية قدمت في مؤتمر الأمم المتحدة المعني بالببيئة والتنمية في عام 1992. وقد استجابت الجمعية العامة للأمم المتحدة بتعيين يوم 22 آذار/مارس 1993 بوصفه اليوم العالمي الأول للمياه. ويتم الاحتفال بهذه المناسبة في نفس الموعد كل عام منذ ذلك الحين. وفي كل عام تقوم لجنة الأمم المتحدة المعنية بالموارد المائية، المسؤولة عن تنسيق أعمال الأمم المتحدة لشؤون المياه والصرف الصحي، بتحديد عنوان لليوم العالمي للمياه بما يتوافق مع التحديات الحالية والمستقبلية. ويتم تنسيق الحملة التفاعلية من قبل أعضاء اللجنة المعنيين.
http://www.un.org/ar/events/waterday

للمزيد من المعلومات، يرجى الإتصال بـــــــــ:
 لين الخطيب
 نستله الشرق الأوسط
البريد الالكتروني: [email protected]

Article Type